ارتفاع حصيلة الزلزال في الصين إلى 74 قتيلًا

ارتفاع حصيلة الزلزال في الصين إلى 74 قتيلًا

ارتفاع حصيلة الزلزال في الصين إلى 74 قتيلًا  (وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب) ارتفعت حصيلة الزلزال القوي في جنوب غرب الصين الأربعاء إلى 74 قتيلًا، في حين تجري عمليات لنقل آلاف الأشخاص إلى ملاجئ موقتة. بلغت شدّة الزلزال الذي ضرب الاثنين مقاطعة سيتشوان، 6,6 درجات وفق المعهد الأميركي للمسح الجيولوجي. ويقع مركز الزلزال في منطقة لودينغ التي تتميّز بوديان وأنهر وطرق ضيقة وتقع على مقربة من هضبة التيبت على بُعد نحو مئتي كيلومتر إلى الغرب من عاصمة المقاطعة تشنغدو. وقُتل أربعون شخصًا في ولاية غارزي التيبتية المتمتعة بالحكم الذاتي و34 آخرون في منطقة شيميان المجاورة، وفق ما أوردت صحيفة الشعب اليومية التابعة للحزب الشيوعي الصيني الحاكم. وأفادت قناة "سي سي تي في" الرسمية عن إجلاء أكثر من 21 ألف شخص من مناطق معرضة لانزلاقات أرضية أو انهيار مبانٍ. ولا يزال المسعفون يحاولون الوصول إلى قرى نائية لمساعدة السكان ومحاولة العثور على ناجين. ويُخشى أن يكون العشرات عالقين أو مفقودين. اهتزت المباني جراء الزلزال في مدينة تشنغدو التي يخضع حاليًا سكانها البالغ عددهم 21 مليون نسمة إلى تدابير حجر بسبب اكتشاف بؤرة إصابات بكوفيد-19. ومنذ حصول الزلزال، سُجّلت 13 هزة ارتدادية بلغت شدّتها ثلاث درجات أو أكثر، وفق المركز الصيني لشبكات الزلازل. وبالإضافة إلى مئات عناصر الإطفاء، يشارك نحو ألفَي عسكري في عمليات الإغاثة ومساعدة السكان، بحسب ما أعلن الجيش. وقد نصبوا عددًا كبيرًا من الخيم وأقاموا مخيمات موقتة لاستقبال السكان الذين لا يمكنهم العودة إلى منازلهم المدمّرة أو المتضررة.

(وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب)

ارتفعت حصيلة الزلزال القوي في جنوب غرب الصين الأربعاء إلى 74 قتيلًا، في حين تجري عمليات لنقل آلاف الأشخاص إلى ملاجئ موقتة.
بلغت شدّة الزلزال الذي ضرب الاثنين مقاطعة سيتشوان، 6,6 درجات وفق المعهد الأميركي للمسح الجيولوجي.
ويقع مركز الزلزال في منطقة لودينغ التي تتميّز بوديان وأنهر وطرق ضيقة وتقع على مقربة من هضبة التيبت على بُعد نحو مئتي كيلومتر إلى الغرب من عاصمة المقاطعة تشنغدو.
وقُتل أربعون شخصًا في ولاية غارزي التيبتية المتمتعة بالحكم الذاتي و34 آخرون في منطقة شيميان المجاورة، وفق ما أوردت صحيفة الشعب اليومية التابعة للحزب الشيوعي الصيني الحاكم.
وأفادت قناة "سي سي تي في" الرسمية عن إجلاء أكثر من 21 ألف شخص من مناطق معرضة لانزلاقات أرضية أو انهيار مبانٍ.
ولا يزال المسعفون يحاولون الوصول إلى قرى نائية لمساعدة السكان ومحاولة العثور على ناجين. ويُخشى أن يكون العشرات عالقين أو مفقودين.
اهتزت المباني جراء الزلزال في مدينة تشنغدو التي يخضع حاليًا سكانها البالغ عددهم 21 مليون نسمة إلى تدابير حجر بسبب اكتشاف بؤرة إصابات بكوفيد-19.
ومنذ حصول الزلزال، سُجّلت 13 هزة ارتدادية بلغت شدّتها ثلاث درجات أو أكثر، وفق المركز الصيني لشبكات الزلازل.
وبالإضافة إلى مئات عناصر الإطفاء، يشارك نحو ألفَي عسكري في عمليات الإغاثة ومساعدة السكان، بحسب ما أعلن الجيش. وقد نصبوا عددًا كبيرًا من الخيم وأقاموا مخيمات موقتة لاستقبال السكان الذين لا يمكنهم العودة إلى منازلهم المدمّرة أو المتضررة.
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -