مقتل 7 في هجوم أوكراني على بلدة تحت سيطرة روسيا

مقتل 7 في هجوم أوكراني على بلدة تحت سيطرة روسيا

مقتل 7 في هجوم أوكراني على بلدة تحت سيطرة روسيا  وكالة البيارق الإعلامية قتل سبعة أشخاص على الأقل وأصيب 70 بجروح في هجوم صاروخي شنته القوات المسلحة الأوكرانية مساء أمس الاثنين على بلدة نوفا كاخوفكا. وأظهرت لقطات لم يتم التحقق من صحتها على مواقع التواصل الاجتماعي دخانا أعقبته كرة نار ضخمة أضاءت ظلام السماء. وعرضت صور أنقاضا متناثرة في الشوارع ومبان محترقة. وقالت الإدارة التي عينتها روسيا في منطقة خيرسون الذي تسيطر عليها في جنوب أوكرانيا إن القوات المسلحة الأوكرانية نفذت الضربة بصواريخ هيمارس التي زودتها بها الولايات المتحدة ودمرت مستودعات تحتوي على الملح الصخري (نيترات الصوديوم)، وهي مادة كيماوية يمكن استخدامها لصناعة الأسمدة أو البارود، مما أسفر عن انفجار ضخم. وقال مسؤولون أوكرانيون إن قواتهم دمرت مستودع ذخيرة في نوفا كاخوفكا. وقال سيرهي براتشوك، المتحدث باسم إدارة أوديسا، على تيليجرام إن نوفا كاخوفكا فقدت الآن مستودع الذخيرة الخاص بها. ونقلت وكالة تاس الروسية للأنباء عن فلاديمير ليونتييف رئيس الإدارة العسكرية المدنية التي عينتها روسيا في كاخوفكا قوله "تأكد بالفعل مقتل سبعة". وأضاف "ما زال هناك الكثير من الناس تحت الأنقاض. يتم نقل الجرحى إلى المستشفى، لكن العديد من الناس محاصرون في شققهم ومنازلهم". ونقلت وكالة الإعلام الروسية عن كيريل ستريموسوف نائب رئيس الإدارة الروسية في خيرسون قوله إن محطة الطاقة الكهرومائية بالمدينة لم تتضرر. وقالت أوكرانيا إنها تتوقع هجوما جديدا من القوات البرية الروسية في أعقاب قصف مكثف على نطاق واسع أسفر عن مقتل 30 شخصا. وقُتل الآلاف وشُرد الملايين وتحولت بعض المدن الأوكرانية إلى أنقاض مهجورة منذ أن أرسلت روسيا قواتها إلى أوكرانيا يوم 24 فبراير شباط في أكبر غزو بري تشهده أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية. وتبادل الطرفان اتهامات باستهداف المدنيين ونفى كل طرف ذلك.

وكالة البيارق الإعلامية

قتل سبعة أشخاص على الأقل وأصيب 70 بجروح في هجوم صاروخي شنته القوات المسلحة الأوكرانية مساء أمس الاثنين على بلدة نوفا كاخوفكا.
وأظهرت لقطات لم يتم التحقق من صحتها على مواقع التواصل الاجتماعي دخانا أعقبته كرة نار ضخمة أضاءت ظلام السماء. وعرضت صور أنقاضا متناثرة في الشوارع ومبان محترقة.
وقالت الإدارة التي عينتها روسيا في منطقة خيرسون الذي تسيطر عليها في جنوب أوكرانيا إن القوات المسلحة الأوكرانية نفذت الضربة بصواريخ هيمارس التي زودتها بها الولايات المتحدة ودمرت مستودعات تحتوي على الملح الصخري (نيترات الصوديوم)، وهي مادة كيماوية يمكن استخدامها لصناعة الأسمدة أو البارود، مما أسفر عن انفجار ضخم.
وقال مسؤولون أوكرانيون إن قواتهم دمرت مستودع ذخيرة في نوفا كاخوفكا. وقال سيرهي براتشوك، المتحدث باسم إدارة أوديسا، على تيليجرام إن نوفا كاخوفكا فقدت الآن مستودع الذخيرة الخاص بها.
ونقلت وكالة تاس الروسية للأنباء عن فلاديمير ليونتييف رئيس الإدارة العسكرية المدنية التي عينتها روسيا في كاخوفكا قوله "تأكد بالفعل مقتل سبعة".
وأضاف "ما زال هناك الكثير من الناس تحت الأنقاض. يتم نقل الجرحى إلى المستشفى، لكن العديد من الناس محاصرون في شققهم ومنازلهم".
ونقلت وكالة الإعلام الروسية عن كيريل ستريموسوف نائب رئيس الإدارة الروسية في خيرسون قوله إن محطة الطاقة الكهرومائية بالمدينة لم تتضرر.
وقالت أوكرانيا إنها تتوقع هجوما جديدا من القوات البرية الروسية في أعقاب قصف مكثف على نطاق واسع أسفر عن مقتل 30 شخصا.
وقُتل الآلاف وشُرد الملايين وتحولت بعض المدن الأوكرانية إلى أنقاض مهجورة منذ أن أرسلت روسيا قواتها إلى أوكرانيا يوم 24 فبراير شباط في أكبر غزو بري تشهده أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية.
وتبادل الطرفان اتهامات باستهداف المدنيين ونفى كل طرف ذلك.
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -