جارتنر: انخفاض شحنات الكمبيوتر الشخصي حول العالم بنسبة 9.5% خلال العام 2022

جارتنر: انخفاض شحنات الكمبيوتر الشخصي حول العالم بنسبة 9.5% خلال العام 2022

جارتنر: انخفاض شحنات الكمبيوتر الشخصي حول العالم بنسبة 9.5% خلال العام 2022  وكالة البيارق الإعلامية تتجه شحنات الكمبيوتر الشخصي حول العالم لتسجيل تراجع بنسبة 9.5% خلال العام 2022، وذلك وفقا للآخر التوقّعات الصادرة عن شركة "جارتنر" للأبحاث. ومن المتوقّع أن يشهد سوق الكمبيوتر الشخصي أعلى معدلات التراجع في جميع قطاعات الأجهزة لهذا العام. وقال رانجيت أتوال، كبير المحلّلين لدى شركة "جارتنر":" نتيجة للظروف العاصفة من اضطرابات سياسية، وارتفاع معدلات التضخّم، وتقلّبات أسعار صرف العملة، إلى جانب اضطرابات سلاسل الإمداد، فقد تراجع الطلب من قبل قطاع الأعمال وقطاع المستهلك على هذه الأجهزة حول العالم، بل وتبدو مرشحة للتأثير بشكل كبير على الأسواق خلال العام 2022. فالطلب على الكمبيوتر الشخصي من قطاع المستهلك مرجّح للتراجع بمعدل 13.1% خلال العام 2022، وهو ما يمثّل تراجعا أكبر بمعدّل يفوق تراجع الطلب على الكمبيوتر الشخصي في قطاع الأعمال، والذي تشير التوقّعات إلى تراجعه بمعدّل 7.2% مقارنة بالعام السابق". وعلى الصعيد الإقليمي، فإن أسواق الكمبيوتر الشخصي في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا مرشحة لتسجيل تراجع بمعدّل 14% خلال العام 2022، متأثرة بتراجع الطلب على الكمبيوتر الشخصي من قبل المستهلك. وكانت ظروف الغزو الروسي لأوكرانيا، وارتفاع الأسعار، وعدم توفر المنتجات بسبب ظروف الإغلاق العام في الصين أثّرت تأثيرا كبيرا على معدلات طلب المستهلكين في المنطقة. وبشكل عام، فإن الشحنات العالمية من إجمالي الأجهزة (كمبيوترات شخصية، أجهزة لوحية، وهواتف محمولة) تتجه نحو تسجيل تراجع بمعدّل 7.6% خلال العام 2022، مع تسجيل الصين الكبرى وأوروبا الشرقية بما فيها أوراسيا لمعدلات تراجع عشرية (انظر الجدول 1). الجدول 1. توقعات الشحنات العالمية حسب الأجهزة ما بين 2021 و2022 (ألف وحدة) فئة الأجهزة  شحنات 2021  معدل النمو (%) 2021  شحنات 2022  معدل النمو (%) 2022  كمبيوتر شخصي  342  11.0  310  9.5-  جهاز لوحي  156  0.8-  142  9.0-  هاتف محمول  1,567  5.0  1,456  7.1-  إجمالي الأجهزة  2,065  5.5  1,907  7.6-  فئة الكمبيوتر الشخصي تتضمن الكمبيوترات المكتبية، والكمبيوترات الدفترية، والكمبيوترات المحمولة الفائقة، وكمبيوترات "كروم بوك". الأجهزة اللوحية تشمل كلا من أجهزة نظام "آندرويد" ونظام iOS. المصدر: "جارتنر" (يونيو 2022)  توقعات بتراجع شحنات الهواتف لشبكات الجيل الخامس في الصين خلال العام 2022 في الوقت الذي تشير التوقّعات إلى تراجع شحنات الهواتف الجوّالة حول العالم بمعدّل 7.1% خلال العام 2022، فإن شحنات الهواتف الذكية تتجه لتسجيل تراجع سنوي بمعدّل 5.8% مقارنة بالعام السابق. وعلى صعيد إقليمي، فإن الصين الكبرى مرشحة لتكون الأكثر تضرّرا من تراجع شحنات الهواتف الذكية، والتي تتجه لتسجيل تراجع يصل إلى 18.3% خلال 2022 وكانت أسواق الصين الكبرى قد حافظت على تسجيل أعلى معدلات تبني هواتف شبكات الجيل الخامس خلال العامين الماضيين على المستوى الإقليمي. إلا أن انهيار أسواق الهواتف الذكية في المنطقة سوف يسهم في تراجع بمعدل 2% في شحنات هواتف الجيل الهامس خلال العام 2022، بعد أن سجّلت نموا بلغ 65% خلال العام 2021. وأضاف أتوال:" في بداية العام، كانت أسواق هواتف شبكات الجيل الخامس مرشحة للنمو بمعدل عشري في أسواق الصين الكبرى. إلا أن سياسة التعاطي الصارم للسلطات الصينية مع جائحة "كوفيد-19" وما نتج عنها من عمليات الإغلاق تسبب في تغيير كُلّي لهذه التوجّهات. فقد توقّفت أعداد كبيرة من المستهلكين عن شراء المنتجات غير الأساسية بما في ذلك الهواتف الذكية لشبكات الجيل الخامس". خلال العام 2022، تتوقّع شركة "جارتنر" أن يصل إجمالي شحنات هواتف شبكات الجيل الخامس حول العالم إلى قرابة 710 مليون وحدة. وعلى الرغم من أنها تمثّل زيادة بنسبة 29% مقارنة بالعام 2021، إلا أنها لا ترقى إلى بلوغ التوقّعات السابقة. وقال أتوال:" تراجع معدّل النمو تراجعا كبيرا مقارنة بمعدّل النمو الذي كانت متوقّعا بحوالي 47% في بداية العام، مما تسبب في خسائر تقدّر بحوالي 95 مليون وحدة من شحنات هواتف شبكات الجيل الخامس". ومن المتوقّع أن يشهد الطلب على هواتف شبكات الجيل الخامس ارتفاعا بوتيرة أسرع خلال العام 2023. يقول أتوال:" سوف تتم معظم الترقيات إلى هواتف شبكات الجيل الخامس بشكل تلقائي عندما يقدم المستخدمين على استبدال هواتفهم الذكية لشبكات الجيل الرابع في نهاية دورة حياة هذه الهواتف، واقتناء هواتف ذكية متوافقة مع شبكات الجيل الخامس".

وكالة البيارق الإعلامية

تتجه شحنات الكمبيوتر الشخصي حول العالم لتسجيل تراجع بنسبة 9.5% خلال العام 2022، وذلك وفقا للآخر التوقّعات الصادرة عن شركة "جارتنر" للأبحاث. ومن المتوقّع أن يشهد سوق الكمبيوتر الشخصي أعلى معدلات التراجع في جميع قطاعات الأجهزة لهذا العام.
وقال رانجيت أتوال، كبير المحلّلين لدى شركة "جارتنر":" نتيجة للظروف العاصفة من اضطرابات سياسية، وارتفاع معدلات التضخّم، وتقلّبات أسعار صرف العملة، إلى جانب اضطرابات سلاسل الإمداد، فقد تراجع الطلب من قبل قطاع الأعمال وقطاع المستهلك على هذه الأجهزة حول العالم، بل وتبدو مرشحة للتأثير بشكل كبير على الأسواق خلال العام 2022. فالطلب على الكمبيوتر الشخصي من قطاع المستهلك مرجّح للتراجع بمعدل 13.1% خلال العام 2022، وهو ما يمثّل تراجعا أكبر بمعدّل يفوق تراجع الطلب على الكمبيوتر الشخصي في قطاع الأعمال، والذي تشير التوقّعات إلى تراجعه بمعدّل 7.2% مقارنة بالعام السابق".
وعلى الصعيد الإقليمي، فإن أسواق الكمبيوتر الشخصي في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا مرشحة لتسجيل تراجع بمعدّل 14% خلال العام 2022، متأثرة بتراجع الطلب على الكمبيوتر الشخصي من قبل المستهلك. وكانت ظروف الغزو الروسي لأوكرانيا، وارتفاع الأسعار، وعدم توفر المنتجات بسبب ظروف الإغلاق العام في الصين أثّرت تأثيرا كبيرا على معدلات طلب المستهلكين في المنطقة.
وبشكل عام، فإن الشحنات العالمية من إجمالي الأجهزة (كمبيوترات شخصية، أجهزة لوحية، وهواتف محمولة) تتجه نحو تسجيل تراجع بمعدّل 7.6% خلال العام 2022، مع تسجيل الصين الكبرى وأوروبا الشرقية بما فيها أوراسيا لمعدلات تراجع عشرية (انظر الجدول 1).
الجدول 1. توقعات الشحنات العالمية حسب الأجهزة ما بين 2021 و2022 (ألف وحدة)

فئة الأجهزة

شحنات 2021

معدل النمو (%) 2021

شحنات 2022

معدل النمو (%) 2022

كمبيوتر شخصي

342

11.0

310

9.5-

جهاز لوحي

156

0.8-

142

9.0-

هاتف محمول

1,567

5.0

1,456

7.1-

إجمالي الأجهزة

2,065

5.5

1,907

7.6-

فئة الكمبيوتر الشخصي تتضمن الكمبيوترات المكتبية، والكمبيوترات الدفترية، والكمبيوترات المحمولة الفائقة، وكمبيوترات "كروم بوك". الأجهزة اللوحية تشمل كلا من أجهزة نظام "آندرويد" ونظام iOSالمصدر: "جارتنر" (يونيو 2022)

توقعات بتراجع شحنات الهواتف لشبكات الجيل الخامس في الصين خلال العام 2022

في الوقت الذي تشير التوقّعات إلى تراجع شحنات الهواتف الجوّالة حول العالم بمعدّل 7.1% خلال العام 2022، فإن شحنات الهواتف الذكية تتجه لتسجيل تراجع سنوي بمعدّل 5.8% مقارنة بالعام السابق. وعلى صعيد إقليمي، فإن الصين الكبرى مرشحة لتكون الأكثر تضرّرا من تراجع شحنات الهواتف الذكية، والتي تتجه لتسجيل تراجع يصل إلى 18.3% خلال 2022
وكانت أسواق الصين الكبرى قد حافظت على تسجيل أعلى معدلات تبني هواتف شبكات الجيل الخامس خلال العامين الماضيين على المستوى الإقليمي. إلا أن انهيار أسواق الهواتف الذكية في المنطقة سوف يسهم في تراجع بمعدل 2% في شحنات هواتف الجيل الهامس خلال العام 2022، بعد أن سجّلت نموا بلغ 65% خلال العام 2021.
وأضاف أتوال:" في بداية العام، كانت أسواق هواتف شبكات الجيل الخامس مرشحة للنمو بمعدل عشري في أسواق الصين الكبرى. إلا أن سياسة التعاطي الصارم للسلطات الصينية مع جائحة "كوفيد-19" وما نتج عنها من عمليات الإغلاق تسبب في تغيير كُلّي لهذه التوجّهات. فقد توقّفت أعداد كبيرة من المستهلكين عن شراء المنتجات غير الأساسية بما في ذلك الهواتف الذكية لشبكات الجيل الخامس".
خلال العام 2022، تتوقّع شركة "جارتنر" أن يصل إجمالي شحنات هواتف شبكات الجيل الخامس حول العالم إلى قرابة 710 مليون وحدة. وعلى الرغم من أنها تمثّل زيادة بنسبة 29% مقارنة بالعام 2021، إلا أنها لا ترقى إلى بلوغ التوقّعات السابقة. وقال أتوال:" تراجع معدّل النمو تراجعا كبيرا مقارنة بمعدّل النمو الذي كانت متوقّعا بحوالي 47% في بداية العام، مما تسبب في خسائر تقدّر بحوالي 95 مليون وحدة من شحنات هواتف شبكات الجيل الخامس".
ومن المتوقّع أن يشهد الطلب على هواتف شبكات الجيل الخامس ارتفاعا بوتيرة أسرع خلال العام 2023. يقول أتوال:" سوف تتم معظم الترقيات إلى هواتف شبكات الجيل الخامس بشكل تلقائي عندما يقدم المستخدمين على استبدال هواتفهم الذكية لشبكات الجيل الرابع في نهاية دورة حياة هذه الهواتف، واقتناء هواتف ذكية متوافقة مع شبكات الجيل الخامس".
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -