شبكة فيستج الدولية تُطلق مجموعتها التأسيسية الأولى في دولة الإمارات العربية المتحدة

شبكة فيستج الدولية تُطلق مجموعتها التأسيسية الأولى في دولة الإمارات العربية المتحدة

12 رئيساً تنفيذيًا يُطلقون المجموعة جديدة خلال اجتماعهم الأول

شبكة فيستج الدولية تُطلق مجموعتها التأسيسية الأولى في دولة الإمارات العربية المتحدة 12 رئيساً تنفيذيًا يُطلقون المجموعة جديدة خلال اجتماعهم الأول  وكالة البيارق الإعلامية أطلقت شبكة فيستج، أكبر مجموعة استشارية من الأقران في العالم، مجموعتها التأسيسة لأول مرة في دولة الإمارات العربية المتحدة، بعد الحضور الأول الناجح لها في الدولة في منتصف شهر مايو الماضي. تُعد شبكة فيستج مُنظمةً رائدة ومُتخصصة في تدريب مختلف الرؤساء التنفيذيين في جميع أنحاء العالم، وتضمُ شبكة مكونة من 27000 عضواص من القادة والرؤساء التنفيذيين وأصحاب الأعمال في أكثر من 24 دولة للمهنيين . وبصدد الإطلاق الجديد للشبكة قال ناثان فاروجيا المدير العام لفيستج الدولية والإمارات : "شبكة فيستج هي الشركة الوحيدة في القمة" أكثر تعليق ممكن أن نسمعهُ من قادة الأعمال. ولما كانت هنالك الحاجة الدائمة للقادة وأصحاب الأعمال للالتقاء بأقرانهم من ذوي التفكير المماثل واستكشاف أفكار جديدة معهم والتعلم من تجاربهم المماثلة من أجل اتخاذ قرارات أفضل مستقبلاً". لهذا فأن بعد سلسلة من الجلسات الإستكشافية التي عرضت مدى قيمة وأهمية المجموعات الاستشارية من الأقران في العالم بالنسبة للرؤساء التنفيذيين وأصحاب الأعمال على مدار الأشهر الماضية، قامت فيستج شبكة باطلاق مجموعتها التأسيسية الأولى في دول مجلس التعاون الخليجي تحديداً في دولة الإمارات العربية المتحدة، وذلك بعد اجتماعها الأول في أغسطس الماضي داخل الدولة. هذا وتضم المجموعة التأسيسية لشبكة فيستيج 12 رئيساً تنفيذياً من قطاعات متنوعة بما في ذلك التكنلوجيا والضيافة والاعلام والتجارة الإلكترونية والسلع الإستهلاكية والتصنيع والتعليم، حيث سيستفيد الأعضاء من تبادل الخبرات و المعرفة والتعلم من بعضهم للوصول إلى الموارد الرئيسية وتحسين استراتيجيات أعمالهم. كما أضافَ فاروجيا أيضاً :"لقد علمتنا جائحة كوفيد – 19 ب ومن نواحٍ عديدة أن العالم مسطح. فقد أثر علينا التغيير العالمي الناجم عن الجائحة بشتى الطرق تقريباً وخاصةً مع إغلاق الحدود، وربما كان أكثر ما شهدناه هو هجرة الخبراء أصحاب العقول الفذه مع ندرة المواهب والموارد البشرية. لذا فأننا نُبحر في منطقة مجهولة مع عدم توفر اليقين بمدى ديمومة الأعمال القائمة حالياً. ومما لا شك فيه سيكون هناك العديد من الدروس المستفادة والفرص التي يمكن الكشف عنها من خلال الاستمرار بالتقدم. لهذا ندعو الرؤساء التنفيذيين الراغبين بتوسيع شبكة أعمالهم عالمياً والاستفادة من تبادل المعرفة والخبرات مع شركات من جميع أنحاء العالم لإغتنام هذه الفرصة والإنضمام إلينا". كذلك وضحت الأبحاث الداخلية التي قامت بها فيستج كيف قامت الشبكة على مساعدة أعضائها على النمو بمعدل 2.2 ضعف معدل صناعتهم، والازدهار في المواقف الصعبه والمتقلبة وتنمية الأعمال المستدامة التي تعترف بها المنضة العالمية فورتشن (Fortune) وشركاؤها في الصناعة على عكس الشركات التقليدية الآخرى، إذ تكمن القيمة الفعلية لفيستيج في أعضائها الفعليين وعلى هذا النحو فهي تدعو المهنيين وأصحاب الأعمال ليصبحوا أعضاءً مشاركين في أحدث فروعها في دولة الإمارات العربية المتحدة والإنضمام أيضاً إلى شبكتهم العالمية. كما تقوم شبكة فيستج بتوفير متحدثين من كبار الشخصيات ذوي المستوى رفيع من خارج المجموعة من أجل تزويد أعضائها من قادة الأعمال بتجارب فكرية حديثة ورؤى مُتجددة، كذلك يدعمهم مدربون تنفيذيون مؤهلون وفريق مُتخصص لرعاية الأعضاء. حيث سيتمتع أعضاء شبكة فيستج بإمكانية التواصل الدائم مع قادة الأعمال من جميع أنحاء العالم من أجل التفاعل وتبادل الأفكار والخبرات والتواصل مع أقرانهم على مستوىً عالمي. حيث ستفتح هذه العلاقات فرصاً جديدة أمامهم من أجل توريد وتنويع نمو الأعمال، كما سيستفيد العديد من الأعضاء من القيمة الإيجابية التي ستجلبها لهم هذه الشبكة ولأعمالهم. ومن الجدير بالذكر تقوم شبكة فيستج حالياً بتجنيد أعضاء جدد من أجل ملئ المجموعات الحالية في دبي، كما ستتوسع إلى مناطق أخرى داخل دولة الإمارات العربية المتحدة خلال الأشهر المقبلة. يمكن لقادة الأعمال والرؤساء التنفيذيين الذين يرغبون في المشاركة والاستفادة من التفاعل مع القادة ذوي المستوى الرفيع واستثمار أوقاتهم لتنمية أعمالهم زيارة الموقع الإلكتروني التالي : www.vistage.ae أو التواصل عبر البريد الإلكتروني التالي : nathan@vistage.ae للحصول على المزيد من المعلومات.

وكالة البيارق الإعلامية

أطلقت شبكة فيستج، أكبر مجموعة استشارية من الأقران في العالم، مجموعتها التأسيسة لأول مرة في دولة الإمارات العربية المتحدة، بعد الحضور الأول الناجح لها في الدولة في منتصف شهر مايو الماضي.
تُعد شبكة فيستج مُنظمةً رائدة ومُتخصصة في تدريب مختلف الرؤساء التنفيذيين في جميع أنحاء العالم، وتضمُ شبكة مكونة من 27000 عضواص من القادة والرؤساء التنفيذيين وأصحاب الأعمال في أكثر من 24 دولة للمهنيين .
وبصدد الإطلاق الجديد للشبكة قال ناثان فاروجيا المدير العام لفيستج الدولية والإمارات : "شبكة فيستج هي الشركة الوحيدة في القمة" أكثر تعليق ممكن أن نسمعهُ من قادة الأعمال. ولما كانت هنالك الحاجة الدائمة للقادة وأصحاب الأعمال للالتقاء بأقرانهم من ذوي التفكير المماثل واستكشاف أفكار جديدة معهم والتعلم من تجاربهم المماثلة من أجل اتخاذ قرارات أفضل مستقبلاً".
لهذا فأن بعد سلسلة من الجلسات الإستكشافية التي عرضت مدى قيمة وأهمية المجموعات الاستشارية من الأقران في العالم بالنسبة للرؤساء التنفيذيين وأصحاب الأعمال على مدار الأشهر الماضية، قامت فيستج شبكة باطلاق مجموعتها التأسيسية الأولى في دول مجلس التعاون الخليجي تحديداً في دولة الإمارات العربية المتحدة، وذلك بعد اجتماعها الأول في أغسطس الماضي داخل الدولة.
هذا وتضم المجموعة التأسيسية لشبكة فيستيج 12 رئيساً تنفيذياً من قطاعات متنوعة بما في ذلك التكنلوجيا والضيافة والاعلام والتجارة الإلكترونية والسلع الإستهلاكية والتصنيع والتعليم، حيث سيستفيد الأعضاء من تبادل الخبرات و المعرفة والتعلم من بعضهم للوصول إلى الموارد الرئيسية وتحسين استراتيجيات أعمالهم.
كما أضافَ فاروجيا أيضاً :"لقد علمتنا جائحة كوفيد – 19 ب ومن نواحٍ عديدة أن العالم مسطح. فقد أثر علينا التغيير العالمي الناجم عن الجائحة بشتى الطرق تقريباً وخاصةً مع إغلاق الحدود، وربما كان أكثر ما شهدناه هو هجرة الخبراء أصحاب العقول الفذه مع ندرة المواهب والموارد البشرية. لذا فأننا نُبحر في منطقة مجهولة مع عدم توفر اليقين بمدى ديمومة الأعمال القائمة حالياً. ومما لا شك فيه سيكون هناك العديد من الدروس المستفادة والفرص التي يمكن الكشف عنها من خلال الاستمرار بالتقدم. لهذا ندعو الرؤساء التنفيذيين الراغبين بتوسيع شبكة أعمالهم عالمياً والاستفادة من تبادل المعرفة والخبرات مع شركات من جميع أنحاء العالم لإغتنام هذه الفرصة والإنضمام إلينا".
كذلك وضحت الأبحاث الداخلية التي قامت بها فيستج كيف قامت الشبكة على مساعدة أعضائها على النمو بمعدل 2.2 ضعف معدل صناعتهم، والازدهار في المواقف الصعبه والمتقلبة وتنمية الأعمال المستدامة التي تعترف بها المنضة العالمية فورتشن (Fortune) وشركاؤها في الصناعة على عكس الشركات التقليدية الآخرى، إذ تكمن القيمة الفعلية لفيستيج في أعضائها الفعليين وعلى هذا النحو فهي تدعو المهنيين وأصحاب الأعمال ليصبحوا أعضاءً مشاركين في أحدث فروعها في دولة الإمارات العربية المتحدة والإنضمام أيضاً إلى شبكتهم العالمية.
كما تقوم شبكة فيستج بتوفير متحدثين من كبار الشخصيات ذوي المستوى رفيع من خارج المجموعة من أجل تزويد أعضائها من قادة الأعمال بتجارب فكرية حديثة ورؤى مُتجددة، كذلك يدعمهم مدربون تنفيذيون مؤهلون وفريق مُتخصص لرعاية الأعضاء.
حيث سيتمتع أعضاء شبكة فيستج بإمكانية التواصل الدائم مع قادة الأعمال من جميع أنحاء العالم من أجل التفاعل وتبادل الأفكار والخبرات والتواصل مع أقرانهم على مستوىً عالمي. حيث ستفتح هذه العلاقات فرصاً جديدة أمامهم من أجل توريد وتنويع نمو الأعمال، كما سيستفيد العديد من الأعضاء من القيمة الإيجابية التي ستجلبها لهم هذه الشبكة ولأعمالهم.
ومن الجدير بالذكر تقوم شبكة فيستج حالياً بتجنيد أعضاء جدد من أجل ملئ المجموعات الحالية في دبي، كما ستتوسع إلى مناطق أخرى داخل دولة الإمارات العربية المتحدة خلال الأشهر المقبلة.
يمكن لقادة الأعمال والرؤساء التنفيذيين الذين يرغبون في المشاركة والاستفادة من التفاعل مع القادة ذوي المستوى الرفيع واستثمار أوقاتهم لتنمية أعمالهم زيارة الموقع الإلكتروني التالي : www.vistage.ae أو التواصل عبر البريد الإلكتروني التالي : nathan@vistage.ae للحصول على المزيد من المعلومات.
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -