نداء إستغاثة ومناشدة إلى الرئيس وأعضاء اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية

نداء إستغاثة ومناشدة إلى الرئيس وأعضاء اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية

نداء إستغاثة ومناشدة إلى الرئيس وأعضاء اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية  بقلم / العميد: محمد يوسف الحلو - فلسطين بصفتكم القيادة اليومية للشعب الفلسطيني ومنظمة التحرير الفلسطينية هي الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني نستغيث بكم برفع العقوبات والحصار عن قطاع غزة الذي أفشل مشاريع تصفوية وانهزامية على مدار التاريخ فلا يجوز أن يعامل بهذه القسوة تحت أي ذرائع أو حجج نطالب من سيادتكم  إلغاء قرار بقانون 9 لعام 2017 الذي أحال 18 ألف صف ضابط وضابط إلى التقاعد القسري ويجب إرجاعهم إلى الخدمه وإحتساب السنوات السابقة إدارياً ومالياً ومن أراد أن يبقى في التقاعد أن يلغى قرار ال36 شهر على الرتبة وكأنه تعطيه الرتبة باليمين وتأخذه بالشمال ويجب إحتساب الرتب المتبقية من يوم التقاعد إلى سن ال60 عام ويجب توحيد قانون تقاعد واحد على قانون 2008 الذي أعطي جزء من الحقوق للمتقاعدين العسكريين ( إذا كان له ثلثين المدة فالرتبة يأخذ الرتبة ويتقاضى راتب كامل عليها )  وللأسف يدور فالكواليس من رئيس هيئة التأمين والمعاشات بأن الذين تقاعدوا بقرار بقانون 9 عام 2017 هم متقاعدين مالياً ولا يسري عليهم أي قانون تقاعدي وإذا أرادو أن يسري عليهم أي قانون تقاعدي يجب إرجاعهم إلى الخدمة ومن ثم تقاعدهم بشكل طبيعي فلا يجوز أن نبقى متقاعدين مالياً ونريد من رئيس اللجنة التنفيذية بصفته رئيس للشعب الفلسطيني أن يلغي التميز الجغرافي بين المحافظات الشمالية والمحافظات الجنوبية  فالمحافظات الجنوبية تعيش في فقر مدقع وبطالة عالية وتعتبر الأعلى فالعالم فالمتقاعدين قسراً يا سيادة الرئيس جزء كبير منهم معتقلون على ذمم مالية فهم لا يستطيعون أن يعلموا أبنائهم في الجامعات أو يزوجوهم أو يبنوا لهم مساكن فكان المثل سابقاً قبل مجيء السلطة للوطن (عندما يكون الأب له أبناء كبار يقول له الناس ربنا يخليلك أبنائك لأنهم كانوا يعملون ويعطوا أبائهم فاليوم يا سيادة الرئيس يقول الناس للأب الذي يعمل في وظيفة ربنا يخليك لأبنائك لأنه عليه دور أن يصرف على أبنائه ويزوجهم ويعلمهم )  يا سيادة الرئيس وأعضاء اللجنة التنفيذية ( م ت ف ) اليوم يومكم لرفع العقوبات والحصار عن قطاع غزة فأنتم المسؤولين عن الشعب الفلسطيني وليس أي تنظيم كان فنأمل من سيادتكم الرد الإيجابي لنداء الإغاثة والمناشدة وتقبلوا من شعب غزة كل الإحترام . عاش نضال شعبنا الفلسطيني العظيم بعظمة قضيته عاشت منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني عاشت فلسطين واحدة موحدة وعاصمتها القدس الشريف.

بقلم / العميد: محمد يوسف الحلو - فلسطين

بصفتكم القيادة اليومية للشعب الفلسطيني ومنظمة التحرير الفلسطينية هي الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني نستغيث بكم برفع العقوبات والحصار عن قطاع غزة الذي أفشل مشاريع تصفوية وانهزامية على مدار التاريخ فلا يجوز أن يعامل بهذه القسوة تحت أي ذرائع أو حجج نطالب من سيادتكم

إلغاء قرار بقانون 9 لعام 2017 الذي أحال 18 ألف صف ضابط وضابط إلى التقاعد القسري ويجب إرجاعهم إلى الخدمه وإحتساب السنوات السابقة إدارياً ومالياً ومن أراد أن يبقى في التقاعد أن يلغى قرار ال36 شهر على الرتبة وكأنه تعطيه الرتبة باليمين وتأخذه بالشمال ويجب إحتساب الرتب المتبقية من يوم التقاعد إلى سن ال60 عام ويجب توحيد قانون تقاعد واحد على قانون 2008 الذي أعطي جزء من الحقوق للمتقاعدين العسكريين ( إذا كان له ثلثين المدة فالرتبة يأخذ الرتبة ويتقاضى راتب كامل عليها )

وللأسف يدور في الكواليس من رئيس هيئة التأمين والمعاشات بأن الذين تقاعدوا بقرار بقانون 9 عام 2017 هم متقاعدين مالياً ولا يسري عليهم أي قانون تقاعدي وإذا أرادو أن يسري عليهم أي قانون تقاعدي يجب إرجاعهم إلى الخدمة ومن ثم تقاعدهم بشكل طبيعي فلا يجوز أن نبقى متقاعدين مالياً ونريد من رئيس اللجنة التنفيذية بصفته رئيس للشعب الفلسطيني أن يلغي التميز الجغرافي بين المحافظات الشمالية والمحافظات الجنوبية

في المحافظات الجنوبية تعيش في فقر مدقع وبطالة عالية وتعتبر الأعلى في العالم فالمتقاعدين قسراً يا سيادة الرئيس جزء كبير منهم معتقلون على ذمم مالية فهم لا يستطيعون أن يعلموا أبنائهم في الجامعات أو يزوجوهم أو يبنوا لهم مساكن فكان المثل سابقاً قبل مجيء السلطة للوطن (عندما يكون الأب له أبناء كبار يقول له الناس ربنا يخليلك أبنائك لأنهم كانوا يعملون ويعطوا أبائهم فاليوم يا سيادة الرئيس يقول الناس للأب الذي يعمل في وظيفة ربنا يخليك لأبنائك لأنه عليه دور أن يصرف على أبنائه ويزوجهم ويعلمهم )

يا سيادة الرئيس وأعضاء اللجنة التنفيذية ( م ت ف ) اليوم يومكم لرفع العقوبات والحصار عن قطاع غزة فأنتم المسؤولين عن الشعب الفلسطيني وليس أي تنظيم كان فنأمل من سيادتكم الرد الإيجابي لنداء الإغاثة والمناشدة وتقبلوا من شعب غزة كل الإحترام .
  • عاش نضال شعبنا الفلسطيني العظيم بعظمة قضيته
  • عاشت منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني
  • عاشت فلسطين واحدة موحدة وعاصمتها القدس الشريف.
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -