بعد عقود من الهيمنة الرجالية... النساء يجدن طريقا إلى السلطة في أوروبا

بعد عقود من الهيمنة الرجالية... النساء يجدن طريقا إلى السلطة في أوروبا

وكالة البيارق الإعلامية

خلال العشرية الأخيرة، خطت عدة نساء في أوروبا طريقها إلى مناصب هامة في السلطة كان آخرها الإثنين في المملكة المتحدة حيث تم تعيين ليز تراس على رأس الحكومة البريطانية
في ما يلي جولة أفق حول النساء اللواتي يتولين حاليا مناصب رئيسة وزراء أو رئيسة دولة (خارج إطار الملكية):
المحافظة ليز تراس هي ثالث امرأة تتولى هذا المنصب في بريطانيا بعد مارغريت تاتشر التي تولت السلطة بين 1979 و 1990 وتيريزا ماي (2016-2019).
من جانب آخر فإن الألمانية أورسولا فون دير لايين أصبحت في كانون الأول/ديسمبر أول امرأة تترأس المفوضية الأوروبية.

البنك المركزي الأوروبي أو صندوق النقد الدولي

تُعتبر كريستين لاغارد أول امرأة تتولى منصب وزيرة مالية في اقتصاد دول مجموعة الثمانية (وكانت المرأة الوحيدة في العام 2019)، وهي أول امرأة تتولى رئاسة البنك المركزي الأوروبي أو صندوق النقد الدولي. تُعتبر لاغارد، بصفتها محامية مرموقة في مجال مكافحة الاحتكار وقانون العمل، أول رئيسة لكبرى شركات القانون الدولي.

اسكتلندا

تشغل نيكولا ستورجن منذ تشرين الثاني/نوفمبر 2014 منصب رئيسة الوزراء في اسكتلندا.

فرنسا

إليزابيث بورن رئيسة الوزراء منذ 16 أيار/مايو هي ثاني امرأة تتولى هذا المنصب في فرنسا، بعد 30 عاما على إيديث كريسون، كما انتخبت يائيل برون بيفي في 28 يونيو- حزيران منصب رئيسة الجمعية الوطنية لتصبح أول امرأة تتولى هذا المنصب في فرنسا.

اليونان

القاضية إيكاتيريني ساكيلاروبولو التي انتخبت في كانون الثاني/يناير 2020 رئيسة لليونان هي أول امرأة تتولى هذا المنصب الفخري عموما. سبق أن كانت أيضا أول امرأة تتولى رئاسة أعلى محكمة في البلاد في تشرين الأول/اكتوبر 2018 في مجتمع ذكوري.

السويد

أصبحت الاشتراكية-الديمقراطية ماغدالينا أندرسون أول رئيسة وزراء للبلاد في تشرين الثاني/نوفمبر 2021 في ظروف غير اعتيادية. فبعد سبع ساعات على انتخابها، اضطرت للاستقالة بدون ان تكون تولت مهامها رسميا بعد هزيمة بشأن موازنتها وانسحاب وزراء من حزب داعم للبيئة من الحكومة. وبعد أربعة أيام، انتخبها البرلمان مجددا رئيسة للوزراء.

الدنمارك

بعدما فازت في الانتخابات التشريعية، شكلت زعيمة الاشتراكيين-الديمقراطيين ميتي فريديريكسن حكومتها في حزيران/يونيو 2019 لتصبح في سن 41 عاما أصغر رئيسة وزراء في تاريخ البلاد.

فنلندا

أصبحت الاشتراكية-الديمقراطية سانا ماران في 10 كانون الأول/ديسمبر 2019 في سن 34 عاما أصغر رئيسة حكومة تتولى مثل هذا المنصب في العالم.

إيسلندا

أصبحت كاترين ياكوبسدوتير في تشرين الثاني/نوفمبر 2017 ثاني امرأة تتولى منصب رئيس الوزراء.

إستونيا

أصبحت كايا كالاس في كانون الثاني/يناير 2021 أول رئيسة حكومة في إستونيا. سبقها والدها سيم كالاس في منصب رئيس الوزراء (2002-2004).

ليتوانيا

تتولى المستقلة إنغريدا سيمونيتي منصب رئيسة الوزراء منذ كانون الأول/ديسمبر 2020 اثر تعيينها من قبل حزب المحافظين بعد الانتخابات التشريعية.

سلوفاكيا

تولت المحامية الليبرالية والناشطة في محاربة الفساد سوزانا كابوتوفا مهامها في 15 حزيران/يونيو 2019 لتصبح أول امرأة تفوز بالرئاسة السلوفاكية.

المجر

أصبحت كاتالين نوفاك في آذار/مارس أول امرأة تنتخب رئيسة للبلاد، وهو منصب فخري في المجر.

جورجيا

الدبلوماسية الفرنسية السابقة سالومي زورابيشفيلي التي انتخبت في تشرين الثاني/نوفمبر 2018 هي أول امرأة تتولى الرئاسة في جورجيا.

صربيا

عينت آنا برنابيتش وهي امرأة مثلية علنا، في حزيران/يونيو 2017 رئيسة للوزراء، في قرار تاريخي في هذا البلد التقليدي. ثم مددت مهامها مرتين.

كوسوفو

انتخبت الخبيرة القانونية الإصلاحية فيوسا عثماني رئيسة في نيسان/ابريل 2021.

مولدافيا

انتخبت مايا ساندو في تشرين الثاني/نوفمبر 2020 لتصبح أول امرأة تتولى الرئاسة في مولدافيا حيث تشغل امرأة أيضا منصب رئيسة الوزراء هي ناتاليا غافريليتا.
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -