إيلون ماسك ماض في خططه بشأن تويتر رغم الانتقادات

( أ ف ب)

في أعقاب عمليات تسريح جماعية، تستعدّ تويتر لإطلاق إجراء جديد مثير للجدل هو فرض رسم شهريّ للحسابات الموثّقة طلبه بشكل عاجل المالك الجديد للشبكة الاجتماعية إيلون ماسك الذي حضّته الأمم المتحدة على ضمان احترام المنصّة لحقوق الإنسان.
واستحوذ رئيس شركة تيسلا وأغنى رجل في العالم، على تويتر منذ أسبوع فقط، لكن تكثر ردود الفعل على قراراته الجذريّة ووعوده الكثيرة واستفزازاته.
يثير إيمانه بأن حرية التعبير مطلقة قلقا شديدا لدرجة أن المفوض السامي للأمم المتحدة لحقوق الإنسان فولكر تورك تدخل السبت لحثّه على ضمان احترام حقوق الإنسان على الشبكة الاجتماعية المؤثرة.
من جهته، تحدث المؤسس المشارك لتويتر جاك دورسي ليشيد بـ"صمود" موظفي المنصة بعدما طُرد الجمعة نصف موظفيها البالغ عددهم حوالي 7500 موظف.
وقال دورسي الذي غادر الشركة قبل عام "أُدرك أنّ كثيرين بينكم غاضبون منّي. أتحمّل المسؤولية أمام كلّ الذين باتوا في هذا الموقف: لقد جعلت هذه الشركة تكبر بسرعة. أعتذر عن ذلك".
ويشهد الموظفون الباقون تحولًا في ثقافة الشركة.
اعتبارا من الجمعة الماضي، أطلق إيلون ماسك أول مشروع رئيسي له، وهو تغيير خدمة "تويتر بلو"، ما جعل بعض الفرق تعمل بلا انقطاع مع علم الموظفين أن وظائفهم على المحك، وذلك بهدف إنجاز التغيير في وقت مبكر من الاثنين.

- "السلطة للشعب" -

بات تطبيق تويتر على الهاتف المحمول يقترح منذ السبت تحديثا يتيح قريبا الاشتراك في الصيغة الجديدة للمستخدمين الذين يرغبون في الحصول على حساب موثّق ومزايا إضافية.
وبات التطبيق يورد للمستخدمين على هواتف آيفون رسالة مفادها "احصل على تويتر بلو مقابل 7,99 دولارا أميركيا في الشهر إذا قمت بالتسجيل الآن".
وأوضحت إستر كروفورد كبيرة مسؤولي المنتجات في الشركة التي مقرها كاليفورنيا، "لم يتم تفعيل خطة بلو الجديدة بعد - يستمر سباق الإطلاق لكن قد يرى بعض الأشخاص تحديثات أثناء اختبار التغييرات".
وأضافت "فريق تويتر أسطوري. خطة بلو الجديدة ستطلق قريبا!". ونشرت الأربعاء صورة لها وهي تستلقي داخل كيس نوم على أرضية مكتبها.
في الوقت الحالي، تمنح خدمة بلو مقابل 5 دولارات ميزات مثل وضع قراءة أكثر راحة.
ويريد إيلون ماسك أن يضيف للاشتراك ميزة توثيق الحساب المجانية حاليا ولكن المتاحة لعدد محدود من المستخدمين حتى الآن (حكومات، شخصيات مشهورة، وغيرهم). وتعني العلامة الزرقاء التي تظهر إلى جانب اسم المستخدم أنه جرى التأكد من هوية صاحب الحساب.
وقال ماسك الثلاثاء إن "نظام اللوردات والفلاحين الحالي بين من لديهم علامة زرقاء والبقية، عبثي. السلطة للشعب! بلو مقابل 8 دولارات في الشهر".
وأضافت الشركة في رسالتها للمستخدمين "العلامة الزرقاء: السلطة للشعب: سيتلقى حسابك علامة زرقاء، تماما مثل المشاهير والشركات والسياسيين الذين تتابعهم".
ستعطى أولوية الظهور لتغريدات المشتركين في خدمة تويتر بلو، وسيتمكنون من نشر مقاطع فيديو ورسائل صوتية أطول.
وتابعت الشركة "نظرا لأنك تدعم تويتر في معركتها ضد الحسابات الآلية، فسوف نكافئك بإظهار نصف الإعلانات".
تحتاج الشركة إلى تنويع مصادر إيراداتها التي تأتي بنسبة 90 بالمئة من الإعلانات، بينما علّق العديد من المعلنين إنفاقهم في المنصة منذ استحواذ إيلون ماسك عليها.

- "مسؤولية" -

تشعر العديد من المنظمات والسلطات بالقلق من أن تغرق المعلومات المضللة وخطاب الكراهية المنصة إذا قام مالكها الجديد بتخفيف الإشراف على المحتوى بشكل جذري.
قال تورك في رسالته المفتوحة إلى ماسك "تقع على عاتق تويتر مسؤولية تجنب تفشي المحتوى الذي ينتهك حقوق الناس".
لذلك يرى المفوض الأممي أن التقارير التي أفادت عن تسريح ماسك كامل فريق حقوق الإنسان التابع للمنصة "لم تكن، من وجهة نظري، بداية مشجعة".
أكد إيلون ماسك طيلة الأسبوع أن الإشراف على المحتوى يمثل أولوية، وأن القواعد لم تتغير، وأنه سينشئ مجلسا مكرسا لهذه المهمة.
لكنه انتقد أيضًا المنظمات غير الحكومية التي "تحاول تدمير حرية التعبير في الولايات المتحدة".
وبرر عمليات التسريح الجمعة بأن الشبكة الاجتماعية تخسر أكثر من 4 ملايين دولار في اليوم.

ووعد السبت بأن منصة تويتر ستتطور مع وضع خاصيات مشاركة وبحث أكثر ملاءمة، ووسائل لتحقيق دخل لصانعي المحتوى.
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -