تعرف على مهارة إدارة الأداء

وكالة البيارق الإعلامية إدارة الأداء ما هي ؟  إن إدارة الأداء عبارة عن عملية تواصل مستمرة, تنفذ بالاشتراك بين الموظف ومشرفه المباشر, وتهدف إلى التوصل إلى توقّعات وفهم واضحين بخصوص:  واجبات العمل الأساسية التي يتوقع من الموظف تأديتها.  كيف يسهم عمل الموظف في تحقيق أهداف المؤسسة.  ماذا يعني "إتقان العمل " بعبارات محددة.  كيف سيعمل الموظف والمشرف معاً للمحافظة على الأداء الحالي للموظف وتحسينه والبناء عليه. كيف سيجري تقييم أداء العمل.  ما هي العقبات التي تعترض الأداء, وكيفية التغلب عليها. يتم تطبيق إدارة الأداء مع الموظف لأنها تعود بالفائدة عليه, وعلى المدير, وعلى المؤسسة, وأفضل ما تكون عليه هذه العملية عندما تتم بصورة تعاونية مشتركة. إن إدارة الأداء هي وسيلة للحد من الأداء الهزيل, وللعمل سوياً لتحسين الأداء, وفق ذلك كله, فإن إدارة الأداء عبارة عن تواصل مستمر في اتجاهين بين مدير الأداء (المشرف أو المدير) وأحد أفراد طاقم العمل. وهي تنطوي على الحديث والاستماع, وعلى تعلّم كلا الطرفين تطوّرهما. ما ليس بإدارة الأداء من المهم أن نعرف ما هي إدارة الأداء إدارة الأداء هي عملية تواصل مستمرة تتم بالاشتراك بين الموظف ومشرفه المباشر, وتهدف إلى التوصل لتوقعات وفهم واضحين للأعمال التي يجب إنجازها. وهي عبارة عن نظام يتألف من عدة أجزاء, يجب العناية بها جميعاً, إذا ما أريد للعملية أن تكون ذات قيمة بالنسبة لكل من المؤسسة, والمدراء, والموظفين. , ولكننا نحتاج أن نعرف  أيضاً ما ليس بإدارة الأداء.  لا بد أن نكون واعيين لبعض المفاهيم الخاطئة, فإدارة الأداء ليست :  شيئاً يعمله المدير للموظف.  هيئة ما لدفع الناس للعمل بشكل أفضل أو بجد أكبر.  عملية تستخدم فقط في حالات الأداء الضعيف.  عملية تتعلق بتعبئة النماذج مرة في السنة. بل هي عملية تواصل مستمر بين شخصين, وهذه النقطة الأساسية, فإذا تذكرت أنها حول أشخاص يعملون مع أشخاص آخرين كي يصبحوا جميعاً بمستوى أفضل, فلديك فرصة أكبر في أن تحرز النجاح وأن ينجح الجميع. * تقييم الأداء, روبرت باكال, موسى يونس, بيت الأفكار, للنشر والتوزيع, ص 25-27, 1999بتصرف.  ما هي العناصر اللازمة والأساسية لإدارة الأداء الفعالة؟ توجد بعض العناصر الأساسية التي يجب أن توفرها في مؤسستك من أجل تحقيق إدارة أداء فعالة داخل مكان العمل وتحقيق كافة أهدافك، ويمكن تلخيصها فيما يلي: أولاً: حدد أهدافك مما لا شك فيه أن جميع المؤسسات تقوم بتحديد أهدافها ولكن هل تحدد تلك الأهداف بطريقة صحيحة؟ يجب أن يكون الهدف مفهوماً وذات مغزى ليس ذلك وحسب بل يجب أن يتم توضيح سبب أهمية تلك الأهداف للموظفين بالإضافة إلى عمل مناقشة للتعرف على كيفية تعزيز تلك الأهداف، فهذا سيجعل كافة الموظفين أكثر تفاعلاً واهتماماً بأدوارهم. فتحديد أهداف المنظمة يجب أن تكون بطريقة تعاونية من خلال مناقشة الموظفين والسماح لهم بتطوير أهدافهم الخاصة الأمر الذي سيشعرهم بالإستقلالية في عملهم وبالتالي تحسين أدائهم ثانياً: تحلي الشفافية أثناء تواصلك مع الموظفين فيجب أن يكون المسؤولون والمديرون منفتحين في جميع الأوقات وخاصة في أوقات العمل العصيبة، كما يجب أن يكونوا على إطلاع دائم بكافة المعلومات التي تخص العمل والتي تمكنهم من التواصل الفعال مع الموظفين وبناء علاقات قوية قائمة على الشفافية والصدق. ثالثاً: الاعتراف بالموظفين برنامج إدارة الأداء الفعال يهتم بشكل كبير بتقدير الموظفين واعطائهم الأولوية في مكان العمل من خلال مكافأتهم تعبيراً لهم بمدى جهدهم المبذول في تحقيق أهداف المنظمة، فهذا سيشعرهم بالتقدير الذي سينعكس على أدائهم بالإيجاب. رابعاً: تطوير العاملين فإذا رغب صاحب العمل في النهوض بمؤسسته وتحقيق النجاح المرغوب فعليه التطوير من مهارات موظفيه بما يتناسب مع الأهداف التي تم تحديدها للحصول على أفضل النتائج. وعلى الرغم من أهمية وجود هذه العناصر من أجل خلق إدارة أداء فعالة إلا أنها وحدها لا تكفي بل يتطلب الأمر بعض العوامل الأخرى التي يجب على أي صاحب عمل توفيرها من أجل نجاح مؤسسته كالتالي: يجب عليك التأكد من أن الإدارة الخاصة بك مستمرة وليست عملية مؤقتة. تعرف على مهارات مديريك وتأكد من أنهم على استعداد تام لتقديم إدارة فعالة للأداء يومياً. يجب تقديم الدعم الكافي من قبل القادة والإدارة العليا للتعزيز من عملية أداء المؤسسة. يجب التأكد من أن كافة المراجعات ومحادثات الأداء مفيدة وفعالة في تحقيق الأهداف وليست نظرية. في النهاية يمكننا القول بأن إدارة الأداء لا تحقق أهداف المؤسسة فقط بل إنها تحقق الرضاء الوظيفي للموظفين نتيجة للدور المهم الذي توفره لهم بالعمل وتعزيز روح التعاون لديهم والذي يزيد من انتاجية المنظمة.

وكالة البيارق الإعلامية

  • إدارة الأداء ما هي ؟ 
إن إدارة الأداء عبارة عن عملية تواصل مستمرة, تنفذ بالاشتراك بين الموظف ومشرفه المباشر, وتهدف إلى التوصل إلى توقّعات وفهم واضحين بخصوص:
  •  واجبات العمل الأساسية التي يتوقع من الموظف تأديتها.
  •  كيف يسهم عمل الموظف في تحقيق أهداف المؤسسة.
  •  ماذا يعني "إتقان العمل " بعبارات محددة.
  •  كيف سيعمل الموظف والمشرف معاً للمحافظة على الأداء الحالي للموظف وتحسينه والبناء عليه. كيف سيجري تقييم أداء العمل.
  •  ما هي العقبات التي تعترض الأداء, وكيفية التغلب عليها.
يتم تطبيق إدارة الأداء مع الموظف لأنها تعود بالفائدة عليه, وعلى المدير, وعلى المؤسسة, وأفضل ما تكون عليه هذه العملية عندما تتم بصورة تعاونية مشتركة. إن إدارة الأداء هي وسيلة للحد من الأداء الهزيل, وللعمل سوياً لتحسين الأداء, وفق ذلك كله, فإن إدارة الأداء عبارة عن تواصل مستمر في اتجاهين بين مدير الأداء (المشرف أو المدير) وأحد أفراد طاقم العمل. وهي تنطوي على الحديث والاستماع, وعلى تعلّم كلا الطرفين تطوّرهما.

ما ليس بإدارة الأداء

من المهم أن نعرف ما هي إدارة الأداء

إدارة الأداء
هي عملية تواصل مستمرة تتم بالاشتراك بين الموظف ومشرفه المباشر, وتهدف إلى التوصل لتوقعات وفهم واضحين للأعمال التي يجب إنجازها. وهي عبارة عن نظام يتألف من عدة أجزاء, يجب العناية بها جميعاً, إذا ما أريد للعملية أن تكون ذات قيمة بالنسبة لكل من المؤسسة, والمدراء, والموظفين.

, ولكننا نحتاج أن نعرف  أيضاً ما ليس بإدارة الأداء. 
لا بد أن نكون واعيين لبعض المفاهيم الخاطئة, فإدارة الأداء
ليست :
  1.  شيئاً يعمله المدير للموظف.
  2.  هيئة ما لدفع الناس للعمل بشكل أفضل أو بجد أكبر.
  3.  عملية تستخدم فقط في حالات الأداء الضعيف.
  4.  عملية تتعلق بتعبئة النماذج مرة في السنة.
بل هي عملية تواصل مستمر بين شخصين, وهذه النقطة الأساسية, فإذا تذكرت أنها حول أشخاص يعملون مع أشخاص آخرين كي يصبحوا جميعاً بمستوى أفضل, فلديك فرصة أكبر في أن تحرز النجاح وأن ينجح الجميع.

* تقييم الأداء, روبرت باكال, موسى يونس, بيت الأفكار, للنشر والتوزيع, ص 25-27, 1999بتصرف.

ما هي العناصر اللازمة والأساسية لإدارة الأداء الفعالة؟

توجد بعض العناصر الأساسية التي يجب أن توفرها في مؤسستك من أجل تحقيق إدارة أداء فعالة داخل مكان العمل وتحقيق كافة أهدافك، ويمكن تلخيصها فيما يلي:

أولاً: حدد أهدافك

مما لا شك فيه أن جميع المؤسسات تقوم بتحديد أهدافها ولكن هل تحدد تلك الأهداف بطريقة صحيحة؟
يجب أن يكون الهدف مفهوماً وذات مغزى ليس ذلك وحسب بل يجب أن يتم توضيح سبب أهمية تلك الأهداف للموظفين بالإضافة إلى عمل مناقشة للتعرف على كيفية تعزيز تلك الأهداف، فهذا سيجعل كافة الموظفين أكثر تفاعلاً واهتماماً بأدوارهم.
فتحديد أهداف المنظمة يجب أن تكون بطريقة تعاونية من خلال مناقشة الموظفين والسماح لهم بتطوير أهدافهم الخاصة الأمر الذي سيشعرهم بالإستقلالية في عملهم وبالتالي تحسين أدائهم

ثانياً: تحلي الشفافية أثناء تواصلك مع الموظفين

فيجب أن يكون المسؤولون والمديرون منفتحين في جميع الأوقات وخاصة في أوقات العمل العصيبة، كما يجب أن يكونوا على إطلاع دائم بكافة المعلومات التي تخص العمل والتي تمكنهم من التواصل الفعال مع الموظفين وبناء علاقات قوية قائمة على الشفافية والصدق.

ثالثاً: الاعتراف بالموظفين

برنامج إدارة الأداء الفعال يهتم بشكل كبير بتقدير الموظفين واعطائهم الأولوية في مكان العمل من خلال مكافأتهم تعبيراً لهم بمدى جهدهم المبذول في تحقيق أهداف المنظمة، فهذا سيشعرهم بالتقدير الذي سينعكس على أدائهم بالإيجاب.

رابعاً: تطوير العاملين

فإذا رغب صاحب العمل في النهوض بمؤسسته وتحقيق النجاح المرغوب فعليه التطوير من مهارات موظفيه بما يتناسب مع الأهداف التي تم تحديدها للحصول على أفضل النتائج.
وعلى الرغم من أهمية وجود هذه العناصر من أجل خلق إدارة أداء فعالة إلا أنها وحدها لا تكفي بل يتطلب الأمر بعض العوامل الأخرى التي يجب على أي صاحب عمل توفيرها من أجل نجاح مؤسسته كالتالي:
  • يجب عليك التأكد من أن الإدارة الخاصة بك مستمرة وليست عملية مؤقتة.
  • تعرف على مهارات مديريك وتأكد من أنهم على استعداد تام لتقديم إدارة فعالة للأداء يومياً.
  • يجب تقديم الدعم الكافي من قبل القادة والإدارة العليا للتعزيز من عملية أداء المؤسسة.
  • يجب التأكد من أن كافة المراجعات ومحادثات الأداء مفيدة وفعالة في تحقيق الأهداف وليست نظرية.
في النهاية يمكننا القول بأن إدارة الأداء لا تحقق أهداف المؤسسة فقط بل إنها تحقق الرضاء الوظيفي للموظفين نتيجة للدور المهم الذي توفره لهم بالعمل وتعزيز روح التعاون لديهم والذي يزيد من انتاجية المنظمة.
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -