الفنانة التونسية : مسيرتي الفنية تجاوزت 40 عاماً وتعاملت مع كبار الملحنين وإنطلاقتي كانت من مصر

وكالة البيارق الإعلامية حصلت الفنانة لطيفة التونسية أمس على تكريم مجلة «vogue arabia»، كأفضل مطربة ملهمة في الوطن العربي للأجيال القادمة في مجال الغناء، وهي الجائزة نفسها التي حصلت عليها النجمة نبيلة عبيد في نفس الحفل عن مجال التمثيل، واللبنانية جورجينا رزق ملكة جمال الكون، كأحد أبرز الملهمات في الوطن العربي. وعبرت لطيفة عن سعادتها بالتكريم، وقالت في تصريحات صحفية: «حقيقة مبسوطة جدا إني أكون مثال لأي شخص جديد في مجال الغناء والطرب، لأن هذا مجال عملي وموهبتي ودراستي، واعتباري ملهمة للأجيال الجديدة في هذا المجال أمر مشرف للغاية».  أضافت لطيفة أنها تفخر بالكثير من محطاتها الفنية خلال مسيرتها التي تتجاوز 40 عاما، وقالت: «أفضل قرار اخذته هو أول محطة في مسيرتي وهو قرار الذهاب إلى مصر ودراسة الموسيقى بأكاديمية الفنون»، وأوضحت أنها تسلحت بدراستها للموسيقى في مسيرتها العملية. أشارت لطيفة أن ثاني محطاتها الفنية التي تعتز بها هي تعاونها مع المبدعين الراحلين بليغ حمدي وعمار الشريعي، وأيضا تعاونها مع المخرج الكبير يوسف شاهين في فيلم «سكوت حنصور»، ثم تعاونها مع منصور الرحباني في المسرح الغنائي بعمل مهم جدا هو «حكم الرعيان»، ومن بعده تعاونها مع الموسيقار زياد الرحباني في ألبوم «معلومات مش أكيدة».  كشفت لطيفة أنها تستعد للتعاون مجددا مع زياد الرحباني في ألبوم جديد سيكون مفاجأة للجمهور العربي بأكمله، وقالت: «هناك الكثير من المحطات في حياتي أفخر بها»، كما نصحت الأجيال الجديدة في مجال الغناء بأن يتسلحوا بالعلم ودراسة الموسيقى بشكل علمي وعملي، لأن التعلم يضيف للفنان الكثير ويجبره على العمل بطريقة سليمة وصحيحة تؤهله للاستمرار في النجاح. وأردفت النجمة التونسية أنها كانت محظوظة بإطلاعها على كافة أنواع الموسيقى حول العالم منذ طفولتها، موضحة أنه على أي مطرب أن يمتلك ثقافة موسيقية كبيرة واسعة متنوعة، حتى يتكمن من تقديم أعمال مميزة ومختلفة وتناسب مع كافة أزواق الجمهور الغنائي.

وكالة البيارق الإعلامية

حصلت الفنانة لطيفة التونسية أمس على تكريم مجلة «vogue arabia»، كأفضل مطربة ملهمة في الوطن العربي للأجيال القادمة في مجال الغناء، وهي الجائزة نفسها التي حصلت عليها النجمة نبيلة عبيد في نفس الحفل عن مجال التمثيل، واللبنانية جورجينا رزق ملكة جمال الكون، كأحد أبرز الملهمات في الوطن العربي.

وعبرت لطيفة عن سعادتها بالتكريم، وقالت في تصريحات صحفية: «حقيقة مبسوطة جدا إني أكون مثال لأي شخص جديد في مجال الغناء والطرب، لأن هذا مجال عملي وموهبتي ودراستي، واعتباري ملهمة للأجيال الجديدة في هذا المجال أمر مشرف للغاية».

أضافت لطيفة أنها تفخر بالكثير من محطاتها الفنية خلال مسيرتها التي تتجاوز 40 عاما، وقالت: «أفضل قرار اخذته هو أول محطة في مسيرتي وهو قرار الذهاب إلى مصر ودراسة الموسيقى بأكاديمية الفنون»، وأوضحت أنها تسلحت بدراستها للموسيقى في مسيرتها العملية.

أشارت لطيفة أن ثاني محطاتها الفنية التي تعتز بها هي تعاونها مع المبدعين الراحلين بليغ حمدي وعمار الشريعي، وأيضا تعاونها مع المخرج الكبير يوسف شاهين في فيلم «سكوت حنصور»، ثم تعاونها مع منصور الرحباني في المسرح الغنائي بعمل مهم جدا هو «حكم الرعيان»، ومن بعده تعاونها مع الموسيقار زياد الرحباني في ألبوم «معلومات مش أكيدة».

كشفت لطيفة أنها تستعد للتعاون مجددا مع زياد الرحباني في ألبوم جديد سيكون مفاجأة للجمهور العربي بأكمله، وقالت: «هناك الكثير من المحطات في حياتي أفخر بها»، كما نصحت الأجيال الجديدة في مجال الغناء بأن يتسلحوا بالعلم ودراسة الموسيقى بشكل علمي وعملي، لأن التعلم يضيف للفنان الكثير ويجبره على العمل بطريقة سليمة وصحيحة تؤهله للاستمرار في النجاح.

وأردفت النجمة التونسية أنها كانت محظوظة بإطلاعها على كافة أنواع الموسيقى حول العالم منذ طفولتها، موضحة أنه على أي مطرب أن يمتلك ثقافة موسيقية كبيرة واسعة متنوعة، حتى يتكمن من تقديم أعمال مميزة ومختلفة وتناسب مع كافة أزواق الجمهور الغنائي.

تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -