خنقت خطيبها قبل أيام من الزفاف

وكالة البيارق الإعلامية

كشفت وسائل إعلام مصرية، السبت، تفاصيل جريمة بشعة وقعت في مدينة المحلة الكبرى بمحافظة الغربية المصرية، ذهب ضحيتها شاب قتل خنقا على يدي خطيبته.

ووقعت الجريمة البشعة حسبما ذكر موقع صحيفة "الشروق" المصرية في المنزل، الذي كان الشاب وخطيبته يعدّانه ليصبح عش الزوجية بعد أيام.

وفي التفاصيل، أخطرت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الغربية بمحاولة خنق فتاة في نهاية العقد الثاني من عمرها، خطيبها البالغ من العمر 19 عاما، قبل أيام من قرانهما، ونقل الشاب للمستشفى العام في المحلة، ليتوفى لاحقا.

ووفق تصريحات نقلتها "الشروق" عن أحد أقارب المجني عليه، فإن المتوفى كان ذاهبا لإنهاء بعض تجهيزات الزواج داخل شقته استعدادا للزفاف يوم الجمعة القادم.

وتفاجئ الشاب حسب التصريحات الصادرة عن أحد أقاربه، بخطيبته داخل الشقة مع شاب في وضع "مخل"، فما كان منها إلا أن سارعت لخنقه بغطاء رأس خوفا من الفضيحة، وفقا للصحيفة المصرية.

واتصلت المتهمة بوالدة المجني عليه قائلة إن ابنها مغمى عليه، ونقلته لمستشفى المحلة.
وبعد الكشف الطبي، تبين للأطباء وجود آثار خنق على عنق الشاب، ما جعلهم يبلغون الشرطة ويحولون الجثة لمستشفى المنشاوي لعرضها على الطب الشرعي.
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -