أهانوه أولا ومن ثم أسعدوه : عامل نظافة بورسعيد يذهب إلى منزله مبتسماً حاملا معه تعيين بوظيفة محترمة

وكالة البيارق الإعلامية في نهاية سعيدة لواقعة عامل نظافة بورسعيد، الذي تعرض للإهانة من جانب موظف خلال عمله والتي أشعلت مواقع التواصل، وأغضبت المصريين، قررت السلطات ترضية العامل وتوفير وظيفة مناسبة له والتحقيق مع الموظف المسؤول عن الواقعة. واستقبل العميد خالد كشك، رئيس حي الشرق بمحافظة بورسعيد شمال مصر، اليوم الاثنين، عامل النظافة، وقدم اعتذارا له عما بدر من موظف الإشغالات، كما عرض عليه وظيفة للعمل بالحي تضمن له حياة كريمة، فيما تقرر إحالة الموظف للتحقيق.  أبناؤه يعملون بمهن رفيعة  ورفض عامل النظافة الحديث عن الواقعة، معللا ذلك بأن أسرته الصغيرة لا تعرف طبيعة عمله، خاصة أنه من محافظة المنيا ولديه زوجة وأبناء يعملون في مهن رفيعة. وكانت الواقعة قد ضجت بها مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات القليلة الماضية، حيث أظهر مقطع فيديو إهانة عامل نظافة في مدينة بورسعيد من موظف الحي بعد مصادرة العربة التي يعمل عليها لكسب قوت يومه.    وظهر في المقطع عامل النظافة يتوسل إلى الموظف بترك عربته التي لا يملك غيرها، وكان يرجوه قائلا: "أقسم لك بالله العظيم أنا مروح.. أنا على أد حالي.. والله ما فطرت من الصبح"، ولم يظهر من الموظف أي ردة فعل غير أنه يقوم بتصوير العربة، والتحدث بهاتفه، كما دفع العامل وأهانه. واقعة محزنة  ومن جانبه أكد حمادة الرفاعي، مصور الواقعة، أنه لم يتدخل لإنقاذ العامل وفضّل تصوير المقطع حتى يصل للمسؤولين وتتم محاسبة هذا الموظف.  وقال: إن الواقعة حدثت في شارع صلاح سالم بحي شرق مدينة بورسعيد وإن العامل معروف بالمنطقة بأنه يجمع القمامة والبلاستيك ليكسب لقمة عيش حلال له ولمن يعولهم، لافتاً إلى أن الموظف لم يكتفِ بأخذ العربة وإنما انهال على العامل بالضرب حتى قبل أن يبدأ في التصوير.

وكالة البيارق الإعلامية

في نهاية سعيدة لواقعة عامل نظافة بورسعيد، الذي تعرض للإهانة من جانب موظف خلال عمله والتي أشعلت مواقع التواصل، وأغضبت المصريين، قررت السلطات ترضية العامل وتوفير وظيفة مناسبة له والتحقيق مع الموظف المسؤول عن الواقعة.

واستقبل العميد خالد كشك، رئيس حي الشرق بمحافظة بورسعيد شمال مصر، اليوم الاثنين، عامل النظافة، وقدم اعتذارا له عما بدر من موظف الإشغالات، كما عرض عليه وظيفة للعمل بالحي تضمن له حياة كريمة، فيما تقرر إحالة الموظف للتحقيق.

أبناؤه يعملون بمهن رفيعة

ورفض عامل النظافة الحديث عن الواقعة، معللا ذلك بأن أسرته الصغيرة لا تعرف طبيعة عمله، خاصة أنه من محافظة المنيا ولديه زوجة وأبناء يعملون في مهن رفيعة.

وكانت الواقعة قد ضجت بها مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات القليلة الماضية، حيث أظهر مقطع فيديو إهانة عامل نظافة في مدينة بورسعيد من موظف الحي بعد مصادرة العربة التي يعمل عليها لكسب قوت يومه.

وكالة البيارق الإعلامية في نهاية سعيدة لواقعة عامل نظافة بورسعيد، الذي تعرض للإهانة من جانب موظف خلال عمله والتي أشعلت مواقع التواصل، وأغضبت المصريين، قررت السلطات ترضية العامل وتوفير وظيفة مناسبة له والتحقيق مع الموظف المسؤول عن الواقعة. واستقبل العميد خالد كشك، رئيس حي الشرق بمحافظة بورسعيد شمال مصر، اليوم الاثنين، عامل النظافة، وقدم اعتذارا له عما بدر من موظف الإشغالات، كما عرض عليه وظيفة للعمل بالحي تضمن له حياة كريمة، فيما تقرر إحالة الموظف للتحقيق.  أبناؤه يعملون بمهن رفيعة  ورفض عامل النظافة الحديث عن الواقعة، معللا ذلك بأن أسرته الصغيرة لا تعرف طبيعة عمله، خاصة أنه من محافظة المنيا ولديه زوجة وأبناء يعملون في مهن رفيعة. وكانت الواقعة قد ضجت بها مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات القليلة الماضية، حيث أظهر مقطع فيديو إهانة عامل نظافة في مدينة بورسعيد من موظف الحي بعد مصادرة العربة التي يعمل عليها لكسب قوت يومه.    وظهر في المقطع عامل النظافة يتوسل إلى الموظف بترك عربته التي لا يملك غيرها، وكان يرجوه قائلا: "أقسم لك بالله العظيم أنا مروح.. أنا على أد حالي.. والله ما فطرت من الصبح"، ولم يظهر من الموظف أي ردة فعل غير أنه يقوم بتصوير العربة، والتحدث بهاتفه، كما دفع العامل وأهانه. واقعة محزنة  ومن جانبه أكد حمادة الرفاعي، مصور الواقعة، أنه لم يتدخل لإنقاذ العامل وفضّل تصوير المقطع حتى يصل للمسؤولين وتتم محاسبة هذا الموظف.  وقال: إن الواقعة حدثت في شارع صلاح سالم بحي شرق مدينة بورسعيد وإن العامل معروف بالمنطقة بأنه يجمع القمامة والبلاستيك ليكسب لقمة عيش حلال له ولمن يعولهم، لافتاً إلى أن الموظف لم يكتفِ بأخذ العربة وإنما انهال على العامل بالضرب حتى قبل أن يبدأ في التصوير.

وظهر في المقطع عامل النظافة يتوسل إلى الموظف بترك عربته التي لا يملك غيرها، وكان يرجوه قائلا: "أقسم لك بالله العظيم أنا مروح.. أنا على أد حالي.. والله ما فطرت من الصبح"، ولم يظهر من الموظف أي ردة فعل غير أنه يقوم بتصوير العربة، والتحدث بهاتفه، كما دفع العامل وأهانه.

واقعة محزنة

ومن جانبه أكد حمادة الرفاعي، مصور الواقعة، أنه لم يتدخل لإنقاذ العامل وفضّل تصوير المقطع حتى يصل للمسؤولين وتتم محاسبة هذا الموظف.

وقال: إن الواقعة حدثت في شارع صلاح سالم بحي شرق مدينة بورسعيد وإن العامل معروف بالمنطقة بأنه يجمع القمامة والبلاستيك ليكسب لقمة عيش حلال له ولمن يعولهم، لافتاً إلى أن الموظف لم يكتفِ بأخذ العربة وإنما انهال على العامل بالضرب حتى قبل أن يبدأ في التصوير.

تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -