فيديو : الإعلامية بسمة وهبة تنتفض للدفاع عن العلامة الشيخ محمد متولي الشعراوي ضد الحملة المغرضة التي نالت من قامته وسيرته

وكالة البيارق الإعلامية إنتفضت الإعلامية بسمة وهبة للدفاع عن العلامة الشيخ محمد متولي الشعراوي ضد شرذمة من العلمانيين والتي وصفتهم بشرذمة من اللامثقفين التي هاجمت  الشيخ محمد متولي الشعراوي خلال الفترة الماضية، ووصفت الهجوم بأن الهجوم مدبر ومخطط له من أعداء الوطن والدين. وقالت بسمة وهبة خلال تقديمها برنامج "90 دقيقة" عبر قناة المحور: "لفت انتباهي هذا الأسبوع الحملة الشرسة التي لم نتوقعها من المحسوبين على الثقافة والتنوير والنقد بصفة عامة، وفوجئنا بهجومهم على مقام عالم جليل، ورمز يعرفه المصريون مسلمون ومسيحيون والعالم الإسلامي كله، ويعتبر فلتة من فلتات العصر، ورمزا من رموز الأزهر الشريف".  وأضافت: "هذا الرمز انتقل إلى ذمة الله منذ 25 سنة، واليوم يحاول النابش في القبور تجميع لقطات من برامجه ووضع لقطة بجانب لقطة، حتى يكون رأيا عاما ضد مولانا إمام الدعاة الشيخ محمد متولي الشعراوي".  وتابعت: "الشيخ الشعراوي الدولة تفخر به، وتسمع صوته للمسلمين 5 مرات في ختام كل أذان، وبرامجه تجول العالم، وتاريخه يشهد بوقوفه ضد الفكر التكفيري والمخربين في السبعينيات، ولا أصدق محاولة البعض أن ينسبوا له الداعشية والإرهاب". ووجهت بسمة وهبة رسالة غاضبة للأصوات المنتقدة للشعراوي قائلة: "أحب أقول لكم كفاية، التزموا الأدب ولا تجرحوا مشاعر المصريين، ولو عايزين تريند اعملوه بعيد عن رموزنا الدينية وفضيلة الشيخ الشعراوي".  وأكملت: "من أنتم حتى تهاجموا الشعراوي وأين تاريخكم ومسيرتكم وبرامجكم ومؤلفاتكم؟". يذكر أن أسرة الشيخ محمد متولي الشعراوي قررت اتخاذ الإجراءات القانونية ضد الناقدة ماجدة خير الله والإعلامي إبراهيم عيسى والناقد الفني طارق الشناوي، بشأن تصريحاتهم الأخيرة ضد الشعراوي بعد الإعلان عن تقديم سيرته على المسرح القومي.

وكالة البيارق الإعلامية

إنتفضت الإعلامية بسمة وهبة للدفاع عن العلامة الشيخ محمد متولي الشعراوي ضد شرذمة من العلمانيين والتي وصفتهم بشرذمة من اللامثقفين التي هاجمت  الشيخ محمد متولي الشعراوي خلال الفترة الماضية، ووصفت الهجوم بأن الهجوم مدبر ومخطط له من أعداء الوطن والدين.

وقالت بسمة وهبة خلال تقديمها برنامج "90 دقيقة" عبر قناة المحور: "لفت انتباهي هذا الأسبوع الحملة الشرسة التي لم نتوقعها من المحسوبين على الثقافة والتنوير والنقد بصفة عامة، وفوجئنا بهجومهم على مقام عالم جليل، ورمز يعرفه المصريون مسلمون ومسيحيون والعالم الإسلامي كله، ويعتبر فلتة من فلتات العصر، ورمزا من رموز الأزهر الشريف".

وأضافت: "هذا الرمز انتقل إلى ذمة الله منذ 25 سنة، واليوم يحاول النابش في القبور تجميع لقطات من برامجه ووضع لقطة بجانب لقطة، حتى يكون رأيا عاما ضد مولانا إمام الدعاة الشيخ محمد متولي الشعراوي".

وتابعت: "الشيخ الشعراوي الدولة تفخر به، وتسمع صوته للمسلمين 5 مرات في ختام كل أذان، وبرامجه تجول العالم، وتاريخه يشهد بوقوفه ضد الفكر التكفيري والمخربين في السبعينيات، ولا أصدق محاولة البعض أن ينسبوا له الداعشية والإرهاب".

ووجهت بسمة وهبة رسالة غاضبة للأصوات المنتقدة للشعراوي قائلة: "أحب أقول لكم كفاية، التزموا الأدب ولا تجرحوا مشاعر المصريين، ولو عايزين تريند اعملوه بعيد عن رموزنا الدينية وفضيلة الشيخ الشعراوي".

وأكملت: "من أنتم حتى تهاجموا الشعراوي وأين تاريخكم ومسيرتكم وبرامجكم ومؤلفاتكم؟".

يذكر أن أسرة الشيخ محمد متولي الشعراوي قررت اتخاذ الإجراءات القانونية ضد الناقدة ماجدة خير الله والإعلامي إبراهيم عيسى والناقد الفني طارق الشناوي، بشأن تصريحاتهم الأخيرة ضد الشعراوي بعد الإعلان عن تقديم سيرته على المسرح القومي.



تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -