ماذا يحدث لجسمك إذا نمت تحت المروحة يوميا؟.. أمراض لا تتوقعها

وكالة البيارق الإعلامية يقابل المواطنون ارتفاع درجات الحرارة عادًة باستخدام مبردات الهواء، خاصة بفترات النوم إذ ينزعج الكثير من الشعور بالحر أثناء النوم، وقد يستيقظ مرارًا وتكرارًا دون أن ينعم بلحظات نوم هادئة. وعلى الرغم من تفضيل الكثير لتشغيل مبردات الهواء «التكييف» بالمنازل بصفة مستمرة، خاصةً وقت النوم، إلا أن هناك من يفضل هواء المروحة، اعتقادًا منهم أنها أقل ضررًا من هواء التكييفات، رغم أن الأمر لا أساس له من الصحة.  ماذا يحدث لجسمك إذا نمت تحت المروحة يوميًا؟ ويتساءل العديد من الأشخاص عن الأضرار التي يسببها هواء المروحة يوميًا، وهو الأمر الذي أوضحه الدكتور أمجد الحداد، استشاري الحساسية والمناعة لـ«هُن». وأوضح استشاري الحساسية والمناعة، أضرار النوم أسفل هواء المروحة بصحة ثابتة ومستمرة، على النحو التالي: الحساسية وأوضح الدكتور أمجد الحداد، استشاري الحساسية والمناعة، إن تشغيل المروحة يؤدي لتناثر الغبار خاصة الموجود على شفرات المروحة نفسها، وعند استنشاق الإنسان له، قد تصاب بالحساسية وأعراضها مثل سيلان الأنف أو حكة في الحلق أو العطس أو صعوبات في التنفس أو دموع العين . جفاف العين والأنف والجلد أكد الدكتور أمجد الحداد، إن برد المروحة المركز بشكل مباشر، يتسبب في جفاف العينين، خاصة إن هذا الهواء المنبعث يؤدي إلى البشرة والعيون آلام العضلات يتسبب الهواء المركز على الجسم بصفة مستمرة، إلى شد العضلات وتقلصاتها، والشعور بالألم الذي يدفعك للاستيقاظ بسبب الشعور بالألم الغير محتمل بالعضلات. يمكنك المساعدة في تقليل فرص الإصابة بأوجاع العضلات عن طريق توجيه المروحة بعيدًا عنك حتى تتجنب الإصابة بـ أضرار المروحة أثناء النوم.  الزكام أكد استشاري الحساسية والمناعة، إن واحد من أخطر الأمراض الذي يسببها هواء المروحة البارد بصفة دائمة ومستمرة، هو زيادة إفراز المخاط، وهو ما يسبب الصداع، والتهاب الحلق، وانسداد الأنف «الزكام».

وكالة البيارق الإعلامية

يقابل المواطنون ارتفاع درجات الحرارة عادًة باستخدام مبردات الهواء، خاصة بفترات النوم إذ ينزعج الكثير من الشعور بالحر أثناء النوم، وقد يستيقظ مرارًا وتكرارًا دون أن ينعم بلحظات نوم هادئة.

وعلى الرغم من تفضيل الكثير لتشغيل مبردات الهواء «التكييف» بالمنازل بصفة مستمرة، خاصةً وقت النوم، إلا أن هناك من يفضل هواء المروحة، اعتقادًا منهم أنها أقل ضررًا من هواء التكييفات، رغم أن الأمر لا أساس له من الصحة.

ماذا يحدث لجسمك إذا نمت تحت المروحة يوميًا؟

ويتساءل العديد من الأشخاص عن الأضرار التي يسببها هواء المروحة يوميًا، وهو الأمر الذي أوضحه الدكتور أمجد الحداد، استشاري الحساسية والمناعة .
وأوضح استشاري الحساسية والمناعة، أضرار النوم أسفل هواء المروحة بصحة ثابتة ومستمرة، على النحو التالي:

الحساسية

وأوضح الدكتور أمجد الحداد، استشاري الحساسية والمناعة، إن تشغيل المروحة يؤدي لتناثر الغبار خاصة الموجود على شفرات المروحة نفسها، وعند استنشاق الإنسان له، قد تصاب بالحساسية وأعراضها مثل سيلان الأنف أو حكة في الحلق أو العطس أو صعوبات في التنفس أو دموع العين .

جفاف العين والأنف والجلد

أكد الدكتور أمجد الحداد، إن برد المروحة المركز بشكل مباشر، يتسبب في جفاف العينين، خاصة إن هذا الهواء المنبعث يؤدي إلى البشرة والعيون

آلام العضلات

يتسبب الهواء المركز على الجسم بصفة مستمرة، إلى شد العضلات وتقلصاتها، والشعور بالألم الذي يدفعك للاستيقاظ بسبب الشعور بالألم الغير محتمل بالعضلات.

يمكنك المساعدة في تقليل فرص الإصابة بأوجاع العضلات عن طريق توجيه المروحة بعيدًا عنك حتى تتجنب الإصابة بـ أضرار المروحة أثناء النوم.

الزكام

أكد استشاري الحساسية والمناعة، إن واحد من أخطر الأمراض الذي يسببها هواء المروحة البارد بصفة دائمة ومستمرة، هو زيادة إفراز المخاط، وهو ما يسبب الصداع، والتهاب الحلق، وانسداد الأنف «الزكام».

تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -
    news-releaseswoman